جيرادا القنبلة الموقوتة

February 17, 2018 HASSAN No comments exist

 

جيرادا القنبلة الموقوتة
عرفت جيرادا لأكثر من شهر احتجاجات بسبب وفاة شخصين في منجم، والذي أغلق منذ 90من القرن الماضي-
يقول المسؤولون إن تكلفة الفحم المشتراة هي أرخص من تلك المنتجة في جرادة لدلك ثم  إغلاق المنجم.-
وأعقب إغلاق المنجم خطط للتكيف غير فعالة.
. نحن لا نعرف من يستغل سرا هذه المناجم التي تم غلقها، ربما من قبل المافيا السياسية-

ولكن وزير المكلفبالمناجم ليس لديه خطة للخروج من هده المشكلة ، وإيجاد بدائل مقبولةمن طرف الناس، لأننا لا نحل

.المشاكل مع أولئك الذين خلقوها
هناك بؤر الانفجارات الاجتماعية، والقنابل الموقوتة مثل مكناس والشمال والشرق، انها كل المغرب-
لا تزال العديد من الأسئلة بلا إجابة، وهي ماهي المعايير التي تميز المناجم العاملة والمناجم المهجورة؟ من هو المسؤول-

عن فتح أو إغلاق هذه المناجم، هل هو وزير القطاع الذي منح التراخيص لتشغيل هذه المناجم المغلقة، أو غيرها من

الدوائر السياسية أو المافيا؟
في المغرب هناك مناجم تعمل بشكل جيد، ولكن لا لإعادة توزيع الثروة في المنطقة والمناطق المحيطة بها، وعلاوة على

,ذلك انتسأل الشركات التي هي هنا لكسب المال لإعادة توزيع الأرباح هو أن نسأل تحقيق معجزة.
وهناك أيضا في المغرب مناطق صيد الأسماك محظورة ولكن لا تحترمها المافيا القريبة من أولئك الذين في السلطة، الذين يصطادون في هذه المناطق دون إِحترام الراحة البيولوجية.
الليبرالية المتوحشة التي اعتمدها المغرب منذ الثمانينات من القرن الماضي من المرجح أن تكلف المغرب ثمناغاليا-

اجتماعيا وسياسيا.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *